شجاعة الرئيس ..وملامح النصر المؤزر

رجل وثاب ومناضل وطني مخلص ,يصول ويجول بين مختلف الجبهات بثقة وعزيمة لا تلين ويسعى وبكل الإمكانيات المتاحة لانتشال الوطن من عمق الجراح التي تعيشها جراء العدوان السعودي الأمريكي على بلادنا ..رئيس بحجم التحديات التي تواجه شعبنا وامتنا وشامخ كشموخ جبال صنعاء المنيعة والحصينة يهابه الأعداء ويحبه المستضعفون ويأمل اليمنيون به الخروج من هذا العدوان الأشر الذي دمر واستباح وانتهك حرمات ومقدرات هذا الوطن .

برغم حجم التحديات التي ظلت ترافقه منذ توليه منصب رئيس الجمهورية , ومكر الأصدقاء قبل الأعداء وبشاعة العدو الذي أنفق جل أمواله مقابل أي معلومة قد توصلهم الى شخص الرئيس وقيادة وطنية بارزة يتقدمها سماحة السيد القائد عبدالملك بدرالدين الحوثي إلاّ انه بقى متشبثاً بموقفه الوطني وإصراره على مواصلة النضال حتى بلوغ النصر المؤزر بإذن الله .

البساطة والنزاهة وسماع أراء الآخرين، لاسيما تلك التي تخالفه الرأي والقرب من البسطاء وتلمس أوجاعهم والعمل على حلها , مشاركته الأبطال في ميادين الشرف والبطولة وزيارته المتواصلة للجبهات , تحمله عناء السفر وخطورة الوضع الذي تشهده بلادنا وخوضه البحار والجزر لزيارة المواطنين القابعين في أوساط البحار في ظل عدوان غاشم متغطرس ..اين نجد هكذا شجاعة في ظل واقع عربي وإسلامي متخاذل ومرتهن ؟

هذا هو الرئيس صالح الصماد الذي خرج ملايين اليمنيين الى ساحات العاصمة صنعاء والمحافظات مباركين اختياره ورفاق دربه في المجلس السياسي الأعلى لقيادة هذه المرحلة الفارقة والحرجة في حياة شعبنا معلنين بذلك بدء مرحلة هي الأقرب إلى النصر في ظل توافق سياسي وشعبي قل نظيره .

فخامة الرئيس ..في ظل موجة المؤامرات التي تحاك ضد وطننا اليوم والمشاريع التمزيقية التي يسعى العدو المحتل إلى فرضها على شعبنا بكل قبح وغطرسة يأمل اليمنيون في قيادتكم لهذه المرحلة ومعكم كل الشرفاء من مختلف مكونات شعبنا اليمني العزيز السياسية والعسكرية والقبلية الى الخروج من هذا الواقع المرير الذي يتجرعه اليمنيون اليوم جراء عدوانية الأعداء وبشاعة إجرامهم .

ختاماً : ما أحوجنا اليوم إلى الالتفاف حول قيادتنا السياسية والعسكرية والعمل بروح الفريق الواحد لانتشال الوطن من هذه المؤامرة البشعة التي تحاك ضد وطننا وتنال من سيادته وتستبيح أرضنا وعرضنا وتنهب مقدرات وثروات شعبنا في ظل تواطؤ ودعم دولي وعربي وإجماع على تفكيك أواصر الأخوة والوحدة بين اليمنيين لذا لزم علينا جميعآ ترك المناكفات الحزبية والشخصية والنفير للجبهات للذود عن أرضنا وعرضنا والاقتصاص لليمنيين من قبح الأعداء وإجرامهم الفاحش بحق اليمن ارضآ وانسانا .

*محافظ محافظة عدن

 

أضف تعليقاَ

CAPTCHA
This question is for testing whether you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
6 + 8 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.