تدويل مكة ضرورة إسلامية

في الوقت الذي سيؤدي فيه الملايين من المسلمين شعيرة العمرة يحرم الآف اليمنيين من تأديتها بمبرر اختطاف قنصلها في عدن , الشقيقة التي تطبق الشريعة الإسلامية ! ودستورها القرآن  تتجاهل قوله تعالي" ولاتزر وازرة وزر أخرى", كما أن الشقيقة الغاضبة جداً من اختطاف قنصلها كانت قد اختطفت أرواح كثير من اليمنيين الأبرياء, في الحدود أو في سجونها ومعتقلاتها.كما أن مملكة آل سعود تحشر السياسة بالدين! لكل ذلك ولكل التصرفات الحمقاء والخرقاء من قبلها, , ونتيجة ممارساتها "غير الإسلامية" وعنجهيتها, وحشر السياسية بالإسلام كدين, ومزاجيتها في اختيار الحجاج والمعتمرين حسب رضاها من عدمه من هذه الدولة أو تلك, نطالب بتدويل مكة إسلامياً, تدويلها إسلامياً أضحى أمر في غاية الأهمية, أعلم جيداً إن الحديث عن تدويل مكة المكرمة  سيثير غضبها , وخصوصاً إن مكة المكرمة تعد أحد أهم مصادر دخل ورافد اقتصادي مهم للمملكة  خصوصا مع المواسم الدينية, وأداة ابتزاز للمسلمين!
تلك الشقيقة صنعت الإرهاب واليوم تشكو منه, وتحرم ألاف اليمنيين من حقهم في أداء العمرة, طبعا لانبرر اختطاف الدبلوماسي السعودي لكن الإرهاب الذي صنعته وصدرته لليمن اليوم تكتوي بناره ,
نجد والحجاز بلد حتى اسمه يختزل في أسرة, ومع هذا نقول هذا شانهم الداخلي وطالما وأهالي نجد والحجاز يقبلون بان تنسب ارض ووطن وشعب لأسرة هذا شانهم! لكن حين يتعلق الأمر بمكة المكرمة هو شأننا شأن كل مسلم ومسلمة. شأن كل دولة تدين بالإسلام.
مزاجية وعنجهية الشقيقة أمر ليس بالغريب, الغريب والمريب هو صمت حكومة الوفاق ووزيري الخارجية والمغتربين, هو صمت علماء اليمن, صمت الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين! لماذا لايحركون ساكنا؟! لماذا لم نر لهم موقف من تعنت الوكلاء الحصريون لمكة" الإسلامية"!
طبعا حفنة من الأموال جعلت الجميع شياطين خرس, حكومتنا اعتصمت بالصمت, ومثلها العلماء , ومثلها العملاء, طبعا كل هذا خشية غضب الشقيقة ومن ثم إغلاق حنفية الريالات , وخصوصا تلك المخصصة للمشائخ "العملاء"  لزرع الفتن , وتخريب البلد! لتذهب الشقيقة وعملائها والعلماء الصامتين عن قول كلمة حق إلى الجحيم.
ياحكومة الوفاق تخشون غضب الشقيقة؟! الأولى أن تخشون غضب الشارع الذي لايزال ثائر,وكل الأجواء مهيأة للانفجار في ثورة جديدة , خصوصا حين يتعلق الأمر بمنعه من تأدية شعيرة إسلامية
مكة إسلامية , لكل المسلمين وليست بقعة خاصة بــ"آل سعود, مكة لنا, لكل مسلم على وجه هذه البسيطة إن كنتم لاتعلمون.
نقلا عن صحيفة الاولى 

التعليقات

بالفعل أيتها الرائعة دوما ما أن يتعلق الموضوع بمكة المكرمة فهو أمرنا نحن " المسلمون" ولايخص المملكة ولا آل سعود ولا القنصل المفقود!!
أتحفينا بروائع كلماتك وعظيم تعبيرك وجل نقدك ، رشي رذاذ عطر حروفك الذهبية وأستمري فكلنا معك مادام قلمك معنا ومع الحق ..
" كم وردة حمراء وفلة بيضاءأذابت الفوارق ومسحت الدموع وخففت من معاناة الآلام وقسوة الظروف. "

ان افدي ابوش اقسم بالله وان هذا الكلام هو الصح وبعدين هم من صنع تنظيم القاعده وهم من صدر الارهاب هم من زجوا بلابرياء وعلموهم التطرف نكاية بروسيا ودعما للامريكان الكل يعلم ان القاعده صناعه امريكيه سعوديه اسرائيليه اما مكه فهي ليست لال سعود ويجب على المسلمين التدخل لحل هذه المشكله او يجب الجهاد على ال يهووووووووود هم اجبن من نعامه ولكن نحن في عصر اشباه الرجال.

ماذكرته الكاتبه والناشطة السياسية ساميه امر صحيح ويحتاج الى تكاتف دول العالم الاسلامي من اجل عدم احتكار العربية السعودية لامر قيام الناس بزيارة المقدسات الاسلامية في مكة او غيرها وعليه فعملية تدويل تلك الاماكن اصبح امرا لازما

طالما والإخوة في السعودية مشغولون بمساندة الشعب السوري في أنجاز ثورته وبالإفراج عن قنصلهم المختطف يمكن نعذرهم هذا العام بعدم الذهاب إلى مكة ونتوجه إلى القدس لأداء العمرة

نحن نوجه اللوم لقيا دة البلد وحكومة الوفاف الوطني عن هذا السكوت المخزي عن حق من حقوق اليمنين وهو زيارة بيت الله الحرام ونخص بالذكر علمائنا الاجلا الذي كان يفترض منهم ان يسارعو با ادنة هذا التصرف الغير مبرر من قبل الشقيقه السعوديه ام ان الامر مختلف وخط احمر مدام الاموال تنفق شهريا على البعض منهم من الشقيه السعوديه عاااااااااااااااااااااار على كل يمني ان يسكت عن هذا التصرف والنقص من قيمة المواطن اليمني

نحن نوجه اللوم لقيا دة البلد وحكومة الوفاف الوطني عن هذا السكوت المخزي عن حق من حقوق اليمنين وهو زيارة بيت الله الحرام ونخص بالذكر علمائنا الاجلا الذي كان يفترض منهم ان يسارعو با ادنة هذا التصرف الغير مبرر من قبل الشقيقه السعوديه ام ان الامر مختلف وخط احمر مدام الاموال تنفق شهريا على البعض منهم من الشقيه السعوديه عاااااااااااااااااااااار على كل يمني ان يسكت عن هذا التصرف والنقص من قيمة المواطن اليمني

اختي ساميه العمره تشتش فلوس ومادام هي قفلت فقد سقطت علينا لعدم التستطاعه وشوف لنا قليس احسن

هذه الدعوه كان قد وجهها الامام الخميني ولكن السعوديه وقفت بكل ماتملك في وجه الثوره الاسلاميه ولاكن كما يبدوا ان الوقت قد صار مناسبالاعادة احيائها من جديد على لسان المستظعفين الذين لا يملكون تكاليف الحج الباهضه ولايمكن التعويل على العملاء ابدا

مكة والمدينة هما اراضي مقدسة لجميع المسلمين والمفترض ان ترجع ادارتهما لمنظمة المؤتمر (التعاون ) الاسلامي حتى لا تتحكم السياسة السعودية في صد الناس عن سبيل الله كما هو حاصل الان

لماذا لاتكن المدينة المنورة ملك لكل اتلمسلمين على الاقل مثل الفاتيكان مشركو المدينة يتملكون الكعبة باي وجه حق لهم من اعطاهم حق التمليك اليمنيون اول من كسو الكعبة ولم يتملكوها والان عاصبة يهودية متلبسة بلبس الاسلام تعطي وتمنع حق الحج

أضف تعليقاَ

CAPTCHA
This question is for testing whether you are a human visitor and to prevent automated spam submissions.
8 + 8 =
Solve this simple math problem and enter the result. E.g. for 1+3, enter 4.